“سدد غرامتك الآن ur.gov.iq“ الاستعلام عن غرامات المرور العامة بالرقم الألماني 2024 بالعراق وعقوبات عدم السداد

فرضت مديرية المرور العامة في العراق نظام المخالفات المرورية، والذي يتم العمل به لضمان سلامة المواطنين وحماية الطرق والحد من حوادث السير، فقد تم تقييد كافة السائقين بالعمل بذلك النظام ومن يخالفه يتعرض للغرامات المالية، ونظرًا لأهمية ذلك الأمر يتساءل الكثير من أصحاب المركبات عن الطريقة التي تمكنهم من الاستعلام عن غرامات المرور العامة بالرقم الألماني، وأصبح ذلك الإجراء أمر في غاية السهولة بعد تحويل هذه الخدمة بشكل رقمي، ونسرد لكم في السطور التالية كل ما يتعلق بذلك الأمر.

“سدد غرامتك الآن ur.gov.iq“ الاستعلام عن غرامات المرور العامة بالرقم الألماني 2024 بالعراق وعقوبات عدم السداد
غرامات المرور العامة بالرقم الألماني

الاستعلام عن غرامات المرور العامة بالرقم الألماني 2024 بالعراق

سهلت مديرية المرور العامة على السائقين خدمة الاستعلام عن الغرامات عبر شبكة الإنترنت، وذلك بإتباع الخطوات التالية:

  • يجب زيارة بوابة أور الإلكترونية.
  • كتابة البيانات اللازمة لتسجيل الدخول وهي تتمثل في اسم المستخدم وكلمة السر الخاصة بحسابه.
  • التوجه إلى خدمة الاستعلام عن غرامات المرور.
  • سوف يطلب كتابة بيانات السيارة.
  • النقر على زر الإستعلام ليظهر كافة تفاصيل المخالفات.
  • في حال الرغبة بدفع قيمة الغرامة عبر ذلك الموقع يتم استكمال الإجراءات المتبقية بعد عرض تفاصيل الغرامات من خلال النقر على أيقونة الدفع.
  • تحديد الوسيلة المناسبة لدفع الغرامة.
  • قبل إتمام عملية السداد يجب التأكد من صحة البيانات المدخلة.

ما هي عقوبة عدم دفع الغرامات المرورية؟

هناك بعض الإجراءات التي يتم اتخاذها من قبل وزارة الداخلية العراقية ضد من يخالف قانون الغرامات ويتأخر عن سدادها، لذلك يجب مراعاة سداد الغرامات قبل مرور الموعد المحدد حتى لا يتعرض الفرد للعقوبة، وتتضمن العقوبات الآتي:

  • يتم فرض غرامة مالية.
  • بعد ذلك قد يتم حجز السيارة.
  • يتم سحب الرخصة من السائق.

أهمية استخدام الرقم الألماني في المخالفات المرورية

أكدت  مديرية المرور العامة أنه منذ تطبيق نظام الغرامات المرورية بالرقم الألماني تطور بعض الأمور، وهي كالآتي:

  • أصبح الجميع يلتزم بقواعد المرور.
  • حوادث الطرق قلت بشكل كبير.
  • أصبحت عملية سداد الغرامات أمر في غاية السهولة.
  • أصبحت خدمات المرور أكثر تطورًا.